كيفية استخدام ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً من Samsung لشحن الأجهزة الأخرى لاسلكيًا

أصبحت الأجهزة الذكية لا غنى عنها في حياتنا اليومية. ومع تزايد الاعتماد عليها، تبذل الشركات التكنولوجية المُبتكرة خطوات إضافية لجعل تجربة الاستخدام أكثر سهولة وراحة. تبرز ميزة مشاركة الطاقة لاسلكيًا من Samsung كوسيلة فعّالة لشحن الأجهزة الأخرى بسهولة ودون الحاجة إلى كابلات مُتشابكة.

إذا كنت تقضي الكثير من الوقت في الخارج، فقد يكون التفكير في نفاد بطارية ساعتك الذكية أو سماعات الأذن أو هاتفك الثانوي أمرًا مُروعًا. ومع ذلك، إذا كنت تمتلك أحد هواتف Samsung الرائدة، فيُمكنك شحن البطارية بسرعة باستخدام تقنية مشاركة الطاقة لاسلكياً.

إليك كل ما تحتاج لمعرفته حول ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً الموجودة على هواتف Samsung Galaxy. تحقق من بعض إعدادات هاتف Samsung Galaxy التي يجب عليك تغييرها دائمًا لتحسين تجربتك.

كيفية استخدام ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً من Samsung لشحن الأجهزة الأخرى لاسلكيًا - Android

ما هي مشاركة الطاقة لاسلكياً، وما هي هواتف Samsung التي تدعمها؟

مشاركة الطاقة لاسلكياً هي إصدار مُخصص للشحن اللاسلكي العكسي على الهاتف الذكي. فهي تُحوِّل جهاز Galaxy الخاص بك إلى شاحن لاسلكي، والذي يُمكنك استخدامه لشحن سماعات الأذن أو الساعات الذكية أو حتى الهواتف الذكية التي تدعم معيار الشحن اللاسلكي Qi، بما في ذلك الـiPhone و AirPods من Apple.

يُمكن لـ مشاركة الطاقة لاسلكياً إخراج ما يصل إلى 4.5 واط من الطاقة. ومع ذلك، نظرًا لأنَّ الشحن اللاسلكي ليس فعالاً للغاية، فإن هذا الرقم لا يُترجم جيدًا في الاستخدام الواقعي. ونتيجة لذلك، تظل مشاركة الطاقة لاسلكياً مُناسبةً تمامًا لشحن سماعات الأذن أو الساعات الذكية أو ملحقات Bluetooth الأخرى.

تتوفر ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً من Samsung على جميع هواتفها الذكية الرائدة منذ عام 2019. ويشمل ذلك الأجهزة التالية:

  1. سلسلة Galaxy Note 10.
  2. سلسلة Galaxy Note 20.
  3. سلسلة Galaxy Z Flip.
  4. سلسلة Galaxy Z Flod.
  5. سلسلة Galaxy S10.
  6. سلسلة Galaxy S20.
  7. سلسلة Galaxy S21.
  8. سلسلة Galaxy S22.
  9. سلسلة Galaxy S23.

بالإضافة إلى أنها تدعم الأجهزة القابلة للارتداء من Samsung التالية: Galaxy Buds، Galaxy Buds2، Galaxy Buds+، Galaxy Buds Live، وGalaxy Buds Pro، وGalaxy Watch، Galaxy Watch3، Galaxy Watch4، Galaxy Watch4 Classic، Gear Sport، و Gear S3، Galaxy Watch Active، و Galaxy Watch Active2. تحقق من مُراجعة Galaxy Watch Serie 6 من Samsung: المزيد من نفس الشيء.

كيفية تمكين مشاركة الطاقة لاسلكياً على هاتف Galaxy الخاص بك

يتم تعطيل مشاركة الطاقة لاسلكياً على جميع هواتف Galaxy بشكل افتراضي. وإليك كيفية تمكينها:

  1. افتح تطبيق “الإعدادات”.
  2. حدد البطارية والعناية بالجهاز ثم قم بتحديد البطارية. إذا لم تتمكن من العثور على الخيار، فما عليك سوى البحث عنه بدلاً من ذلك.
  3. قم بالتمرير لأسفل وحدد مشاركة الطاقة لاسلكياً.
  4. قم بتمكين مفتاح التبديل الموجود بجانب إيقاف التشغيل.

كيفية استخدام ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً من Samsung لشحن الأجهزة الأخرى لاسلكيًا - Android

إذا كان زر التبديل باللون الرمادي على جهازك، فذلك لأنَّ Samsung لا تسمح لك باستخدام مشاركة الطاقة لاسلكياً إذا كان شحن هاتفك بنسبة 30% أو أقل. لذلك، اشحن هاتفك وحاول مرة أخرى.

وبالمثل، قامت Samsung بضبط ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً لإيقاف مشاركة الطاقة تلقائيًا بمجرد وصول بطارية هاتف Galaxy الخاص بك إلى 30%. في حين أنَّ هذا الحد يبدو معقولا، إذا كنت ترغب في زيادته أو تقليله، يمكنك القيام بذلك.

للقيام بذلك، قم أولاً بإيقاف تشغيل ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً. ثم اضغط على حد البطارية في أسفل القائمة وحدد مستوى النسبة المئوية للبطارية بناءً على تفضيلاتك. ثم اضغط على موافق. تحقق من هل يجب عليك ترك وضع توفير البطارية قيد التشغيل باستمرار أم لا؟

كيفية استخدام ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً من Samsung لشحن الأجهزة الأخرى لاسلكيًا - Android

كيفية استخدام مشاركة الطاقة لاسلكياً لشحن الأجهزة الأخرى

بمجرد تمكين مشاركة الطاقة لاسلكياً على جهاز Galaxy الخاص بك، إليك كيفية استخدامها لشحن الأجهزة الأخرى:

    • ضع هاتف Galaxy الخاص بك على الطاولة ووجهه لأسفل.
  • ضع المُلحق أو الهاتف الذي تُريد شحنه مركزيًا على الجزء الخلفي من هاتف Samsung الخاص بك. ضع أحد الهاتفين في الاتجاه الأفقي والآخر في الاتجاه الرأسي للحصول على اتصال أفضل.

كيفية استخدام ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً من Samsung لشحن الأجهزة الأخرى لاسلكيًا - Android

  • إذا قمت بمحاذاة الأجهزة بشكل صحيح، فسوف تشعر بالاهتزاز، وسيبدأ هاتف Galaxy الخاص بك في شحن الجهاز الآخر.

كيفية استخدام ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً من Samsung لشحن الأجهزة الأخرى لاسلكيًا - Android

إذا لم يبدأ الشحن، فحاول محاذاة الأجهزة مرة أخرى. إذا كان لديك حافظة على هاتفك، قم بإزالتها وحاول مرة أخرى. علاوة على ذلك، إذا كانت بطارية هاتف Galaxy الخاص بك مُنخفضة، فيمكنك توصيل شاحن لشحنها أثناء شحن الجهاز الآخر في نفس الوقت.

بمجرد حصولك على ما يكفي من الطاقة على هاتفك أو ملحقك الآخر، افصل الجهازين، وسيتوقف هاتف Galaxy الخاص بك عن شحنه.

كيفية تعطيل مشاركة الطاقة لاسلكياً على هاتف Galaxy الخاص بك

صممت Samsung خاصية مشاركة الطاقة لاسلكياً بحيث تتوقف تلقائيًا عن مشاركة الطاقة لتوفير البطارية عند استيفاء المعايير التالية:

  1. يصل مستوى البطارية في هاتف Galaxy الخاص بك إلى 30% أو أقل.
  2. تقوم بإجراء أو تلقي مكالمة.
  3. تقوم بفتح تطبيق الكاميرا.
  4. إذا مرت دقيقة واحدة بعد أن توقفت عن مشاركة الطاقة ولم تقم بشحن جهاز آخر.

علاوة على ذلك، يُمكنك إيقاف تشغيل مشاركة الطاقة لاسلكياً يدويًا من خلال الرجوع إلى الإعدادات -> البطارية. حدد مشاركة الطاقة لاسلكياً وقم بتعطيل مفتاح التبديل.

ملاحظة: يمكنك تمكين وتعطيل مشاركة الطاقة لاسلكياً من لوحة الإعدادات السريعة أيضًا. ما عليك سوى تعديل لوحة الإعدادات السريعة على هاتف Samsung الخاص بك وإضافة زر مشاركة الطاقة لاسلكياً إلى إحدى الصفحات. وبعد ذلك، ما عليك سوى النقر على الزر لبدء مشاركة الطاقة لاسلكياً أو إيقافها.

الأسئلة الشائعة

س1. ما هي ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً من Samsung؟

ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً هي تقنية تسمح لهواتف Samsung بشحن الأجهزة الأخرى التي تدعم الشحن اللاسلكي عند وضعها على ظهر الهاتف.

س2. هل جميع هواتف Samsung تدعم ميزة مشاركة الطاقة؟

لا، ليست جميع هواتف Samsung تدعم هذه الميزة. يجب التحقق من دعم الطراز الخاص بك للتأكد من توفر هذه الخاصية.

س3. كيف يُمكنني تفعيل ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً على هاتفي Samsung؟

يمكنك تفعيل ميزة مشاركة الطاقة عن طريق الذهاب إلى إعدادات الهاتف، ثم اختيار “البطارية والعناية بالجهاز” وتمكين “مشاركة الطاقة لاسلكياً”.

س4. هل يُمكنني شحن هاتفي وأجهزة أخرى في نفس الوقت باستخدام ميزة مشاركة الطاقة؟

نعم، يمكنك شحن هاتفك وجهاز آخر في نفس الوقت باستخدام ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً، مما يوفر لك المرونة في استخدام الطاقة.

س5. هل يُمكنني شحن أي جهاز يدعم الشحن اللاسلكي باستخدام ميزة مشاركة الطاقة؟

نعم، يُمكنك شحن أي جهاز يدعم الشحن اللاسلكي باستخدام ميزة مشاركة الطاقة، سواء كانت سماعات أذن لاسلكية أو هواتف ذكية أخرى.

استخدم مشاركة الطاقة لاسلكياً باعتدال

تُعد ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً ميزة مُفيدة في هواتف Galaxy الذكية وهي مُخصصة للاستخدام العرضي أو عندما يكون الملحق أو الهاتف الخاص بك في حاجة ماسة إلى الشحن. إنها ليست بديلاً تقليديًا للشاحن اللاسلكي الذي يُمكنك استخدامه كل يوم، حيث أنه يتم شحنه ببطء شديد ويمكن أن يولد الكثير من الحرارة. لذلك، ننصحك باستخدامه باعتدال. تحقق من أفضل الميزات التي يُقدمها هاتف Samsung Galaxy Z Flip 5.

المصدر
زر الذهاب إلى الأعلى