الفروقات بين مُقاوم للماء ومُضاد للماء: مفهوم الحماية من المياه والاختلافات الرئيسية

يتسائل الكثير من الأشخاص عن معنى المُصطلحات المُتعلقة بمقاومة الماء، وهي مفاهيم يُمكن أن تُلبي احتياجاتنا اليومية من الأجهزة الإلكترونية والمعدات. في هذا السياق، سنقدم لك توضيحًا شاملاً حول الفروقات بين “مُقاوم للماء” و”مُضاد للماء”.

توصف العديد من الأجهزة بأنها مُقاومة للماء أو حتى أنها مُضادة للماء. ولكن ماذا يعني هذا، هل يُمكنك رمي هاتفك في حوض السباحة دون قلق؟ دعونا نتفحص مُقاومة الماء عن كثب لتجنب إتلاف الماء لهاتفك أو ساعتك الذكية أو أي جهاز آخر. تحقق من هل يُمكن استخدام Galaxy Watch تحت الماء؟ ما مدى مُقاومتها للماء وأفضل الاستخدامات.

الفروقات بين مُقاوم للماء ومُضاد للماء: مفهوم الحماية من المياه والاختلافات الرئيسية - مقالات

مُقارنة بين مُقاوم للماء ومُضاد للماء

تعني مقاومة الماء المُطلقة أنه من المستحيل دخول الماء إلى داخل الجهاز تحت أي ظرف من الظروف. ولكن في حين أنَّ بعض الشركات تستخدم هذا المصطلح كمُصطلح تسويقي، إلا أنه لا يوجد جهاز مقاوم للماء حقًا.

حتى إذا كان جهازك قادرًا على تحمل بضع دقائق تحت المطر أو عند السقوط في بركة سباحة ضحلة، فلن يتمكن من تحمل الغوص في أعماق البحار. في مرحلة ما، ستفشل جميع تدابير طرد الماء، وسوف يدخل الماء إلى الجهاز.

الفروقات بين مُقاوم للماء ومُضاد للماء: مفهوم الحماية من المياه والاختلافات الرئيسية - مقالات

هذا هو السبب في أنَّ مصطلح “مُضاد الماء” هو المُصطلح الأكثر دقة. فهو يُشير إلى أنه على الرغم من أن الجهاز يتمتع ببعض الحماية ضد تسرب السوائل، إلا أنه لا يزال من المُمكن دخول الماء إلى الداخل في ظل ظروف معينة — وهو فرق دقيق ولكنه مُهم.

إذن أنت تعلم أنَّ جهازك ليس مقاومًا للماء تمامًا، ولكن كيف يُمكنك معرفة مقدار الماء الذي يُمكنه تحمله؟ هذا هو المكان الذي تأتي فيه المعايير التي تُشير إلى كيفية حماية الجهاز من الماء. تحقق من أفضل حافظات الهواتف المُقاومة للماء: دليل اختيارك الأمثل للإستمتاع برحلاتك.

مقاومة ATM: تستخدم في الغالب للأجهزة القابلة للارتداء

ATM، أو الجو القياسي، هي وحدة قياس الضغط. الغلاف الجوي الواحد يُساوي تقريبًا الضغط الذي يُمارس على جسم ما عندما يكون على سطح الماء عند مستوى سطح البحر. كل 10 أمتار (~ 33 قدمًا) أعمق تزيد من الضغط بمقدار وحدة ATM واحدة.

عادةً ما تُحدد الساعات الذكية وأساور اللياقة البدنية مُقاومتها للماء بقيمة ATM. على سبيل المثال، إذا كانت ساعتك الذكية تتمتع بمقاومة للماء تصل إلى 5 ATM، فمن المحتمل أن يكون استخدامها آمنًا في حمامات السباحة الترفيهية وستنجو من تركها تحت المطر.

لا يوجد اختبار مُوحد لتحديد قيمة ATM لجهاز يُمكن ارتداؤه، على الرغم من أنَّ بعض الساعات تعتمد معيار ISO:22810 الذي تستخدمه ساعات اليد التقليدية. في حين أنَّ قيمة ATM الخاصة بالجهاز القابل للارتداء تُشير إلى مقاومته للماء، إلا أنَّ هناك ما هو أكثر من مجرد العمق.

يتم إجراء اختبارات ATM تحت ضغط ثابت، مما يعني أنه يجب أن تختبر الجهاز وهو ثابت عند مستوى مُعين من الضغط. وهذا يختلف تمامًا عن العديد من ظروف العالم الحقيقي. على سبيل المثال، في حين أنَّ جهاز تتبع اللياقة البدنية الخاص بك قد يتحمل السقوط في حوض مملوء بالماء، إلا أنه قد يتم تدميره إذا قمت برشه بخرطوم ماء قوي أو اصطدم بالمياه أثناء التزلج على الماء.

قد تُمارس هذه المواقف ضغطًا أكبر على ساعتك مما يُمكنها تحمله، لذا من المهم أن تأخذ في الاعتبار قوة الماء وليس العمق فقط. تحقق من بعض القيم لـ ATM:

  • 10 ATM: إنه معيار لمقاومة الماء (ISO 22810) تُحدده المنظمة الدولية للمعايير (ISO). وهو يُشير إلى أنَّ الجهاز الملبوس يُمكنه تحمل ضغط ماء ثابت محاكى يصل إلى 100 متر في درجة حرارة الغرفة لمدة 10 دقائق. ما يُشير إلى أنَّ الجهاز يُمكنه تحمل ضغط ماء ثابت يصل إلى 100 متر لمدة 10 دقائق. وظيفة مقاومة المياه ليست دائمة، وقد يصبح الأداء أقل كفاءة بسبب الأضرار الناتجة عن الاستعمال اليومي.
  • 5 ATM: إنه معيار لمقاومة الماء (ISO 22810) تُحدده المنظمة الدولية للمعايير (ISO). وهو يُشير إلى أن الجهاز القابل للارتداء يمكنه تحمل ضغط ماء ثابت محاكى يصل إلى 50 مترًا في درجة حرارة الغرفة لمدة 10 دقائق، ولا يعني أن الساعة تكون مقاومة للماء في عمق 50 مترًا تحت الماء. الأجهزة القابلة للارتداء ذات مستوى مقاومة الماء 5 ATM هي التي تكون مقاومة للماء عند استخدامها في السباحة. يُمكنك ارتداء هذا النوع من الأجهزة القابلة للارتداء عند السباحة أو الانخراط في أنشطة أخرى متعلقة بالماء في حياتك اليومية. مستوى مقاومة الأتربة: إذا كانت الأجهزة القابلة للارتداء تتوافق مع معيار IEC 60529:2013 (المستوى 6)؛ فذلك يعني أنه ليس بإمكان الأتربة التسلل إلى الداخل.

رموز تصنيفات IP: تستخدم في الغالب للهواتف

على عكس الأجهزة القابلة للارتداء، تتمتع الهواتف الذكية باختبارات مُوحدة لمُقاومة الماء. يتم تعيينها من قبل اللجنة الكهروتقنية الدولية (IEC) وتُسمى رموز الحماية الدولية (أو حماية الدخول). يُشار إلى الرموز عادةً على أنها IP، متبوعة برقمين.

على سبيل المثال، يتمتع الـ iPhone 15 بتصنيف IP68. في هذين الرقمين، يُشير الرقم الأول إلى الحماية من الغبار. لهذا، 6 هو أعلى تصنيف تُحققه معظم الهواتف الذكية اليوم. ويُشير الرقم الثاني إلى حماية المياه، حيث الرقم 9 هو أعلى تصنيف. ومع ذلك، تُوفر معظم الهواتف الذكية مستوى 7 أو 8 من مقاومة الماء.

فيما يلي قائمة سريعة بما يُشير إليه كل رقم مقاومة للماء:

X: لم يتم اختبار الجهاز لمُقاومة الماء.
0: لا يوجد حماية ضد الماء.
1: الماء المقطر ليس له أي تأثير.
2: الماء المُتساقط ليس له أي تأثير حتى عند سقوطه عموديا عندما يكون الجهاز بزاوية 15 درجة.
3: رش الماء ليس له أي تأثير حتى عندما يأتي بزاوية 60 درجة من الرأسي.
4: رش الماء من أي اتجاه ليس له أي تأثير.
5: نفاثات الماء من فوهة 0.25 بوصة ليس لها أي تأثير.
6: نفاثات الماء القوية من فوهة 0.5 بوصة ليس لها أي تأثير.
7: الغمر في ما يصل إلى متر واحد (3.25 قدم) من الماء لمدة 30 دقيقة ليس له أي تأثير.
8: الغمر في أكثر من متر (3.25 قدم) من الماء لأكثر من 30 دقيقة ليس له أي تأثير.
9: بخاخات الماء ذات الحرارة العالية والضغط العالي ليس لها أي تأثير.

من غير المُحتمل أن تُواجه المستوى الأخير للإلكترونيات الاستهلاكية. توفر معظم الهواتف الذكية اليوم حماية من الماء بنسبة 7 أو 8، بينما قد تحتوي الأجهزة القديمة على 4 أو 5 أو 6.

من الناحية الفنية، مجرد وصول الجهاز إلى مستوى مقاومة واحد لا يعني أنه تم اختباره للأرقام الأخرى الموجودة تحته. وبالتالي، ستتمتع بعض الأجهزة بتصنيفين IP، ولكن هذا أمر نادر الحدوث. بشكل عام، أي جهاز تم تصنيفه على أنه 7 أو 8 لحماية المياه سيكون أيضًا آمنًا ضد الأشكال الأضعف من تسرب المياه.

اعتمادًا على الجهاز، يُمكن أن يكون لتصنيف مقاومة الماء البالغ 8 معنى مُختلفًا. على سبيل المثال، تم تصنيف كل من الـ iPhone 15 والـ iPhone 11 على IP68. ومع ذلك، وفقًا لصفحة مقاومة الماء الخاصة بـ iPhone من Apple، تم تصنيف iPhone 15 للحماية على عمق ستة أمتار (19.7 قدمًا) لمدة تصل إلى 30 دقيقة، في حين تم تصنيف iPhone 11 فقط لعمق مترين (6.6 قدم) في 30 دقيقة. .

باختصار، تُشير تقييمات IPx7 و IPx8 إلى أنَّ الهاتف يمُكنه النجاة من الغمر في الماء. كما هو مذكور مع تصنيفات ATM، تذكر أنَّ اختبارات التصنيف هذه يتم إجراؤها في المياه الراكدة في ظل ظروف مثالية. إنَّ مجرد بقاء هاتفك بأمان تحت بضعة أقدام من الماء لا يعني أنه يُمكنك رشه بغسالة الضغط. تحقق من سُكب الماء على الـ Macbook الخاص بك؟ إليك كيفية إصلاح الـ Mac التالف بسبب المياه.

حدود مقاومة الماء

كما رأينا، فإنَّ أي جهاز تدَّعي الشركة المصنعة أنه “مقاوم للماء” يكون مُضاد للماء إلى حد ما. يتم اختبار الأجهزة في ظل ظروف دقيقة لتحديد مستوى الحماية الخاص بها، ولكنها ليست مثالية وتأتي مع قيود.

والأهم من ذلك أن مقاومة الماء ليست سمة دائمة. بمرور الوقت، إما من خلال البلى العادي أو من خلال التلف، يُمكن أن تنخفض مقاومة الماء في هاتفك. يُمكن أن تتحلل الأختام بمرور الوقت، ويُمكن أن يُؤثر السقوط أو التحطيم سلبًا حيث سيمنح الماء نقطة دخول إلى الأجزاء الداخلية لجهازك لا يُمكن أن تكون موجودة لولا ذلك.

ولهذا السبب، لا يتم تغطية الأضرار الناجمة عن المياه بموجب معظم ضمانات الهاتف. إذا سقط هاتفك في الماء بعد بضعة أشهر من شرائه، وتوقف عن العمل، فمن غير المرجح أن تقوم الشركة باستبداله.

اعتمادًا على جهازك، قد لا تتمكن من الضغط على أزراره أثناء غمره بالمياه. في بعض الحالات، قد يؤدي القيام بذلك إلى كسر الأختام والسماح بدخول الماء. إذا كنت تستخدم حافظة مقاومة للماء لهاتفك، فتأكد من تأمين جميع اللوحات والأغطية الأخرى أيضًا.

ضع في اعتبارك أنَّ اختبارات حماية المياه يتم إجراؤها في المياه العذبة فقط. لا يجب أن تضع جهازك في المياه المالحة تحت أي ظرف من الظروف، لأن الملح قد يؤدي إلى إتلافه بشكل لا يُمكن إصلاحه.

وأخيرًا، لا تحمي مقاومة IP بالضرورة ضد السوائل الأخرى مثل القهوة أو الماء الموحل. بالنسبة لخط iPhone XS والإصدارات الأحدث، تنص شركة Apple على أنَّ الأجهزة مقاومة لانسكابات المشروبات مثل الصودا والعصير. كل ما عليك فعله هو شطف الانسكاب بماء الصنبور، ومسح الـ iPhone الخاص بك، وتركه حتى يجف.

بالنسبة للأجهزة الأخرى، يجب عليك مراجعة الشركة المُصنِّعة بشأن الإجراء الموصى به. تحقق من كيفية التعامل بفعاليَّة مع Apple Watch بعد سقوطها في الماء.

مُقاومة الماء للحماية، وليست للمُتعة

من المهم أن تتذكر أنَّ ميزات مقاومة الماء مُصممة كمستوى احتياطي للحماية من أضرار المياه، وليس كميزة رائعة يجب عليك اختبارها والإستفادة منها في حياتك القياسية. ربما لا داعي للقلق إذا أسقطت هاتفًا مُقاومًا للماء في المرحاض عن طريق الخطأ. ولكن لا ينبغي عليك اصطحاب جهازك إلى حمام السباحة في كل فرصة تُتاح لك، فهو ليس مُخصصًا للاستخدام ككاميرا تحت الماء.

إذا كنت تريد معرفة مدى مقاومة جهازك للماء، فاقرأ النسخة المطبوعة من مواصفات الشركة المُصنِّعة. لا تثق في البيانات التسويقية مثل “مقاومة للسباحة”، وعليك أن تُشكك في الادعاءات المتعلقة بالأجهزة التي تصنعها شركات مجهولة. لتجنب حدوث مشكلة، يجب عليك عدم تعريض الجهاز للماء عمدًا إلا إذا كنت متأكدًا من الغرض من التعامل معه.

إذا تعرض هاتفك للبلل، فقد تتمكن من تقليل الضرر الذي يلحق بجهازك بسبب الماء إذا تصرفت بحكمة وبسرعة. يُمكنك الإطلاع الآن على الخطوات الضرورية من أجل إصلاح الهاتف الذكي بعد سقوطه في الماء.

المصدر
زر الذهاب إلى الأعلى